• Instagram - Grey Circle
  • Twitter - Grey Circle
Riyadh, Saudi Arabia

التلاعب الإيديولوجي في الترجمة (١)

 

     إن الترجمة، بحسب سوزان باسنت وأندري لوفيفير(١٩٩٢)، ما هي إلا نوع من التلاعب، سواء أكان المترجم واعيا أم غير واع، في خدمة إيديولوجية معينة. ومن هذا المنطلق؛ تغيرت مهنة “بعض” المُترجمين من مُجرد نقل النص من لغة إلى أخرى إلى سحب المتلقي إلى منحى معين يتماشى مع الأجندة السياسية التي يخدمها المترجم.

 

     ومن أمثلة ما تتعرض له الترجمة من تلاعب في الخطاب السياسي هو ما شهده العالم العربي في خضم الأزمة القطرية – الخليجية الأسبوع المنصرم حين حرّف مترجم قناة الجزيرة في خطاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أثناء شنه هجومًا على قطر ورعايتها للإرهاب ضاربًا بأخلاقيات مهنة الترجمة عرض الحائط، فتحول الإرهاب :”terrorism” إلى المتطرفين، وقطر كانت على مر التاريخ ممولة للإرهاب "Qatar has historically been a founder of terrorism” إلى قطر كان لها علاقة جيدة في هذا الأمر، ويجب على قطر وقف هذا التمويل “they have to end that funding” إلى وقف هذه العمليات.

 

     وهذه ليست المرة الأولى بالطبع التي يبرز دور إيديولوجية المترجم في الترجمة، خصوصًا فيما يتعلق بالخطاب السياسي، فيجب أن لا ننس تحريف إيران لترجمة خطاب الرئيس المصري السابق محمد مرسي إبان قمة عدم الانحياز مما شكل صدمة صاعقة، حيث تلاعبت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني الرسمي في الترجمة الفارسية الفورية لخطاب الرئيس المصري في المؤتمر أثناء بث الخطاب باللغة الفارسية ليتوافق مع أجندة النظام الإيراني، مُدخلة إلى النص في الترجمة الفارسية اسم البحرين أثناء حديث الرئيس عن ثورات الربيع العربي، وحاذفةً الخلفاء الراشدين من الخطاب الذي تضمن أبو بكر وعمر وعثمان وعلي، ومُستبدلة الربيع العربي بالصحوة الإسلامية. ولم يتوقف التحريف عند خطاب الرئيس المصري فحسب بل طال خطاب كل من الأمين العام للأمم المتحدة السابق بان كي مون، ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة ناصر عبدالعزيز حول الأزمة السورية.

 

     ختامًا؛ الترجمة ليست مُجرد نقل من لغة إلى الأخرى، بل هي أبعد من ذلك فهي موقف سياسي واجتماعي وتربوي، من هنا يتعين على المترجم الاختيار؛ إما أن يكون وفيًا أو خائنًا. ومن الأمثلة الكثيرة على تأثير الإيديولوجية السياسية على عملية الترجمة هي ترجمة خطاب الرئيس التركي رجب الطيب أردوغان إلى الإنجليزية أثناء مؤتمره الصحفي مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وما اعترى ذلك من إشكاليات، ذلك وبعض الأمثلة الأخرى والأطروحات هو ما سأتوقف عنده في المقالة القادمة بإذن الله.  

 

أمجاد الراجح 

Amjaad@iamatranslator.org 

المراجع:

[١] Bassnett-McGuire, S., & Lefevere, A. (1995). Translation, history and culture. London: Cassell.

[٢] رصد تحريف الترجمة الفارسية لخطاب مرسي في قمة طهران، قناة الجزيرة 

[٣] ترمب: نطلب من قطر ودول المنطقة بذل المزيد لمكافحة الإرهاب

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

زوايا المدونة
أحدث المقالات
Please reload

الإرشيف
Please reload

تابعنا
  • Twitter Basic Square