• Instagram - Grey Circle
  • Twitter - Grey Circle
Riyadh, Saudi Arabia

هل تحتاج نقطة بداية لعالم الترجمة؟ إذاً أنت مدعو للقراءة !

 

 

المترجم يبحث دائمًا عن كل السبل والطرق التي تمكّنه من النص والمجال الذي يترجم فيه ويساعده على سبر أغواره بسلاسة. وأهم من ذلك ما يساعده على الممارسة والتطور تطورًا مستمرًا. فما الذي يجعل تيد فرصة مناسبة لتحقيق كل ذلك؟ سنعرف ذلك في الأسطر القادمة.

 

بدايةً، تيد (TED) هي اختصار لثلاث كلمات بالإنجليزية (Technology, Entertainment and Design) وتعني: التكنولوجيا والترفيه والتصميم، وهي سلسلة من المؤتمرات العالمية التي تهدف لتعريف الأفكار الجديدة والمتميزة للعالم ونشرها، عن طريق رفع فديوهات للمتحدثين في هذه المؤتمرات، ذلك أنّ شعار المؤسسة التي ترعاها هو "أفكار تستحق الانتشار". ويجدر بنا التنويه هنا أنها مؤسسة غير ربحية. وهناك العديد من الأمور التي تتميز بها مقاطع تيد المترجمة وسنأتي على ذكرها تبعًا:

 

تنوع المواضيع المطروحة

هناك تصنيف خاص من الألف إلى الياء يتيح لك اختيار المقاطع بناءً على المواضيع. فعلى سبيل المثال هناك علم الفلك، والأحياء، والبكتيريا، والتقنية، والطاقة الشمسية، وعلم الآثار، والزراعة، والهندسة المعمارية، والطاقة النووية وغيرها الكثير في المجال العلمي وغيره.

 

 

 

 

 

 

تعدد المدة الزمنية للفديوهات

هناك خاصية أخرى في البحث وهي المدة الزمنية للمقاطع التي تتراوح بين أقل من ست دقائق وأكثر من 18 دقيقة، مما يسمح لك باختيار مقاطع ذات بعد زمني يناسبك. فهناك الكثير ممن يحبون الاستماع للمقاطع القصيرة. ونحن نضمن أنك لن تشعر بالملل إطلاقًا!

 

 

 

 

 

 

تعدد اللغات

حرصت منظمة تيد - انطلاقًا من شعارها الذي يهدف إلى نشر الأفكار - على إتاحة هذه الفديوهات من اللغة الإنجليزية إلى ما يقارب (114) لغة مختلفة. وتتباين هذه الفديوهات في عدد الترجمات الموجودة لها من فديو لآخر. ويمكن للذين يريدون تعلم لغات جديدة الاستفادة أيضًا من هذا الأمر استفادة رائعة ! 

 

التجدد والمواكبة للعصر

والمواضيع التي تتناولها الفديوهات غالبًا ما تكون مواكبة لجديد التكنولوجيا والعصر الحديث ويتضمن أحدث ما توصلت إليه العلوم والأبحاث أو ما تسعى إليه، مما يجعلك تواجه المصطلحات الجديدة والمتداولة، ويثير لديك شغف البحث والتوسع في هذا الشأن بحسب التوجه والاهتمام الذي تسعى إليه دون تعقيد.

 

تتبع الترجمة بسهولة

كما يعلم الجميع، موقع تيد ليس المكان الوحيد لمشاهدة الفديوهات، بل توجد قناة أيضًا على اليوتيوب، ولكن ما يميز الموقع هو وجود تتبع للترجمة خطوة بخطوة، بالإضافة إلى أنها مقسمة إلى أجزاء زمنية مختلفة أسفل الفديو، وما يزال بإمكانك، إضافة إلى ذلك، اختيار ترجمة مصاحبة للفديو.

دعنا نتوقف قليلًا، هل اختلط عليك الأمر؟ لنوضحه إذن على نحو أفضل. لنفترض أنك اخترت اللغة العربية ترجمةً مصاحبة، وهي التي تظهر على الفديو، وقمت باختيار الترجمة أسفل الفديو باللغة الإسبانية والمقطع بالأساس يتحدث باللغة الإنجليزية، فإن كنت تعرف أكثر من لغة فيمكنك استعراض ترجمات مختلفة ومزامنتها بسهولة، مما يتيح لك فهم النص بأكثر من لغة، ولكن ليس عليك فعل ذلك بالتأكيد، فيمكنك الاكتفاء بإحدى الطريقتين لعرض ترجمة واحدة للمقطع أو اكتشاف ما يمكنك فعله أيضًا بهذه الميزة الرائعة !

 

 

 

 

 

 

إتاحة الترجمة للجميع

وأخيرًا سنتحدث عن ممارسة الترجمة، فالموقع يتيح للجميع المشاركة في ترجمة المقاطع إلى اللغات التي يتقنونها، ولا يطلب أي شروط أو مقدمات عن كونك مترجم من الأساس، بعد التسجيل ستُضم إلى فريق متخصص بحسب اللغة التي تتقنها وتترجم إليها في موقع أمارة الذي يملك واجهه سهلة تمكنك من إضافة الترجمة إلى الفديوهات وضبط توقيتها. ومن صفحتك أيضًا يمكنك معرفة الفديوهات التي تحتاج إلى ترجمة أو مراجعة، ولا تمتلك حق التعديل أو المراجعة إلا بعد ترجمة 90 دقيقة. ونضيف أنه لا تُعتمد ترجمتك إلا بعد مراجعتها مرتين، وإذا كانت هناك أخطاء أو ملاحظات فسيرسلون لك بشأنها.

 

وأخيرًا ما استعرضناه سويًا قبل قليل ليس إلا نقطة بداية قد يحتاجها أي مترجم، سواء كان مترجمًا متطوعًا يحصل على مراجعة لترجماته والملاحظات عليها، أو زائرًا للموقع يرى نماذج رائعة لطريقة ترجمة الجمل المختلفة، مما يزيد من مخزونه اللغوي ويطّور مهاراته الترجمية تطورًا ملحوظا. ولا تنسَ، إن كنت مترجمًا متطوعًا، أنّ ذلك نشاط رائع يضاف لسيرتك الذاتية، إذْ يمكن للجميع الاطلاع على ترجماتك، فكل مقطع راجعته أو ترجمته سوف يُشار إليك فيه، بالإضافة للهدف الأسمى أنك ساهمت في الإثراء اللغوي، فلا يمكنك معرفة السعادة التي يشعر بها المشاهد حين يتمكن من مشاهدة المقطع بلغته. 

 

 

المراجع 

1- موقع منظمة تيد 

2- شرح كيفية الترجمة من موقع TED

3- موقع تسعة 

 

 

 

 

 

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

زوايا المدونة
أحدث المقالات
Please reload

الإرشيف
Please reload

تابعنا
  • Twitter Basic Square