الإضافة والحذف في الترجمة

September 7, 2018

 

قد يُضطر المترجم في بعض الأحيان إلى إضافة معلومات ليست موجودة في النص المصدر، لتوضيح نقطة معينة غير مفهومة عند قارئ اللغة الهدف، وأحيانًا قد يضطر إلى الحذف غير المُخل بالمعنى في سبيل إخراج النص في أفضل صورة.

 

لكن الإضافة والحذف ليست عملية فوضوية؛ نضيف ونحذف كما يحلو لنا، فهناك أسباب تستدعي ذلك.

 

الإضافة في الترجمة

يلجأ المترجم لإضافة بعض المعلومات حتى يكون النص المترجم مفهومًا أكثر عند القراء.

وفقًا لنيومارك، فإن المعلومات المضافة عادة ما تكون: معلومات تتعلق بالثقافة، نظرًا للاختلافات الثقافية بين اللغة المصدر واللغة الهدف، أو تقنية تتعلق بالموضوع، أو معلومات لغوية تزيل الغموض عن معنىً غريب على القارئ في اللغة الهدف.

 

دواعي الإضافة في الترجمة

إن الإضافات في الترجمة لا بد أن يكون الهدف منها توضيحيًا، حتى يصل المترجم لنص واضحٍ سهل الفهم للقارئ في اللغة الهدف، كأن يشرح المترجم حادثة تاريخية أو مصطلح ثقافي يختص بثقافة معينة، وهناك بعض الإضافات البسيطة لأسباب تتعلق بقواعد اللغة الهدف.

 

طريقة إضافة المعلومات في النص

لك الخيار في طريقة إضافة أي معلومة أو شرح للنص الهدف، فإما أن تضيفها وسط النص وتضعها بين أقواس، أو خارج النص في الحاشية مثلًا.

 

الحذف في الترجمة

كما توجد حالات يُضطر فيها المترجم إلى الإضافة، هناك حالات تَضطره إلى الحذف. والحذف في الترجمة يحدث في أغلب الأحيان إذا كان التكرار والإسهاب سمة اللغة المصدر، فيحذف المترجم بعض المعلومات المكررة - دون أن يخل بالمعنى أو يؤذيه - حتى لا يكون النص غريبًا لدى القارئ في اللغة الهدف.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

زوايا المدونة
أحدث المقالات
Please reload

الإرشيف